(حاسب الديوان) في المنام صاحب عذاب فإن شدد في الحساب فإنه يناله عذاب وحساب الملك على طبقات.

(فإن رأى) العامل أنه صار مستوفياً قدره واتسع رزقه كما أن الناظر.

(إذا رأى) كأنه صار مشارفاً انحط قدره وحصل له هم ونكد وخسارة.

(وإن رأى) الإنسان ديواناً مجهولاً وهم يحاسبونه دل على أنه بدعة وضلالة وأنه مؤاخذ بما كتب عليه وربما كانوا ديوانه الذين يحصنون عليه أعماله فإن وجدهم في المنام مستبشرين مقبلين أو رائحتهم طيبة أو ملابسهم حسنة دل على الأعمال الصالحة.

(وإن رآهم) في خلاف ذلك دل على التفريط في الأعمال.

tafsir ahlam حاسب الديوان

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *